الليالي والمحاضن الإيمانية
الأسباب المادية والمعنوية المعينة على قيام الليل

altهذه كلمة عن الأسباب المادية والمعنوية المعينة على قيام الليل
معتمدة على صحيح السنة وصحيح التجربة العلمية
هي كلمات:
تقتضي مباحث فقه الإحسان أن لا أكتبها أصلا
قالَ تَعَالَى : ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ * كَبُرَ مَقْتاً عِنْدَ اللهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ ﴾
وتقتضي مباحث فقه الحديث ألا أنشرها
﴿ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ ﴾ .
لكن مباحث فقه الفقه تومئ إلى شيء من ذلك كما في قول مالك رحمه الله 

التفاصيل
صوم الخواص،(الاسراروالغايات)

altمن المعلوم ان الشرع لا يدعو الا لما فيه مصلحة ظاهرة او باطنة، ولا ينهى الا عما فيه مفسدة في العاجل والاجل ، والصوم هو (الامسك بنية التعبد عن المفطرات الحسية والمعنوية من طلوع الفجر الى غروب الشمس) ، والحكمة من فرضه تحقيق التقوى (يا يها الذين ءامنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون) وفي الصحيح ان النبي صلى الله عليه وسلم قال رغم انفه ، قيل من يارسول الله؟ قال (من ادرك رمضان ولم يغفر له) ،فما هي الاسرار والغايات من الصوم وما هو صوم الخواص؟

التفاصيل
من دروس سورة الكهف

من الدروس المستخلصة من سورة الكهف، أن عبدَ الله الذي عَلَّمَه من لدنه علماً (الخضر عليه السلام، في رواية)، بدا واثقاًalt من أن ما عنده من العلم يحتاج إلى صبر لا يملكه موسى عليه السلام، و هو ما ظل يكرره على طالبه و يذكره به باستمرار، و بصيغ مختلفة: "إنك لن تستطيعَ معي صبراً"، "ألم أقل إنك لن تستطيع معي صبراً" ، "ألم أقل لك إنك لن تستطيع معي صبراً"، "سأنبِّئُك بتأويل ما لم تستطع عليه صبراً"، "ذلك تأويل ما لم تسْطِع عليه صبراً". 
و مع أن موسى عليه السلام تعلّم من هذا العبد الصالح، و تعلّمنا منه، تأويلاً و تفسيراً لأمور كنّا نتوقعها على وجه مختلف،

التفاصيل
رمضان.. ولهفة الترقب

احمدت ولد محمد عبديما أسرع ما تمر الليالي وما أقصر ما تنقضي الأيام في زماننا اليوم إلا ما يكون من ذكر رمضان وترقب أيامه الغر ولياليه البيض فيا طول الانتظار ويا لهفة الترقب، فلعمر الله لهو أحق بقول القائل

أيام إقباله كاليوم في قصر              ويوم إدباره في الطول كالحجج

التفاصيل
عوائق الاستعداد لرمضان

altلابدّ لنا من لحظاتِ سكينةٍ بين وقتٍ وآخر.

والسكينةُ الكبرى في عامِنا هي في هذا الشهر الفضيل المبارك .. شهر رمضانَ الكريم.

وفي ظلِّ الضغطِ النفسيِّ الرهيب الذي تسبِّبُهُ أحداثُ سوريّا، واضطراباتُ دولِ الرَّبيع، والتغييراتُ المتسارعةُ التي تشهدُها البنية الدينية والاجتماعية في بلادنا الحبيبة ... في ظل ذلك كله لابدّ من لحظاتِ سكينةٍ .. لحظاتِ انكفاءٍ (مؤقَّتٍ) على الذاتِ لترتيبها من الداخل.

التفاصيل
صلاح القلوب

altإن سعادة الإنسان في الدنيا والآخرة متوقفة على صلاح قلبه وسلامته ولهذا
قال النبي صلى الله عليه وسلم(إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله
وإذا فسدت فسد الجسد كله ألي وهي القلب) وأخبر الله تعالى حكاية عن
ابراهيم عليه السلام أن النجاة يوم القيامة هي لمن أتى الله بقلب سليم،

التفاصيل
<< البداية < السابق 1 2 3 التالي > النهاية >>

JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL

مفاهيم 1434

جديد المطويات

مهرجان حداء الصحراء

صفحة الجمعية على