أدب و تراث
إلماعات..أفكار تربوية بأسلوب أدبي ح1

1alt

مدرجَ الروح أملسُ زلَـقٌ فإما صعودٌ سَنِـيٌ وإما هبوطٌ مُسِفٌ، لذلك حذَّرك المربون غائِلَةَ الغفلةِ، ونادوا بك أن اصبر حتى نهاية الطريق، واعبد ربك حتى يأتيك اليقين.
2
اقدحْ زنادَ الروح بطول الدعاء، فإن تلك الإشراقة التي تلمع بقلب المتضرع هي سقاية الروح وأمارة القبول، ولذلك كان عمر بن الخطاب يقول:"إذا دمعت عيني وخشع قلبي علمت أن الله قد استجاب لي".

3

التفاصيل
#أزريكة باللهحة الولفية

altيبدو أن ول احميدة يجيد (الولفية):وهي اللهجة السائدة في السنغال ،ولكي نفهم هذه الأبيات التي هي من رقيق غزله رحمه الله لابد من فهم بعض الكلمات الولفية التي استعملها في الأبيات : منها(سِرّها) وهو ازار المرأة،(الميسور) هو الخمار،ومنها: (الكِرّ) وهو الدار
وزَنجِيةٍ جَاذبتُ جَانِبَ سِرِّهَا *** ومَيسُورِهَا مُستَفهِماً كُنهَ سِرِّهَا
فَسَاءَلتُهَا عَن دَارِهَا فَتَبَسَّمَت ** فَرُمتُ لِفَهمِى سِرَّهَا كَشفٌ سِرِّهَا

التفاصيل
معالجة:ظاهرة شراء الالواح

altظاهرة شراء الألواح، ظاهرة إيجابية تخفي وراءها بعدا أخلاقيا وانتسابا ثقافيا عنوانه  الاتصال بالقرءان والإهتمام بالتراث المحظري في موريتانيا .

كما أنها غاية شريفة  مفادها  طلب العلم وحفظ كتاب الله ولذا جاء الحديث عن الظاهرة من زاوية الشكل والصورة حيث يعطي استخدام اللوح في الدراسة صورة عن ارتباط الطالب بتراثه وحرصه على استخدام الوسائل التقليدية التي هي جزء لا يتجزأ من تراث المجتمع و عرف أصيل من أعراف المحظرة والمحظريين.

واليوم ومع بداية كل عطلة صيفية، يلاحظ إقبال على محلات بيع الألواح القرآنية، رغبة من الأسر في تنشئة أبنائهم على المحجة البيضاء، وأن تكون المحظرة حرزا لهم ومناعة ضد الظواهر السيئة التي تهدد مستقبل أبنائهم.

ربما تتجول في الشوارع وتطوف في الأحياء فلا تجد من سكان المنارة والرباط  اهتماما كبيرا بذالك التراث القديم الذي ضرب به الشناقطة أروع مثل في العلم والتعلم ولكنك ستشعر بإحساس مختلف وأنت تقترب من مجالس القرءان وتستنشق عبق الجو المحظري لتشاهد نموذجا فريدا يسلك فيه الخلف نهج السلف ليس في العلم والحفظ فحسب وإنما في التراث والوسائل وهو مشهد أصدق ما يوصف به هو أنه بقايا من الجسم الشنقيطي الذي لم يعد له امتداد حقيقي في موريتانيا وبقي امتداده داخل جدران المحظرة أو على الأصح بقي ذلك الامتداد مسطرا فوق خشبة اللوح ولا تكاد تشاهد طالبا يحمل في يده تلك الخشبة المباركة حتى تتخيل جهاد الشناقطة واجتهادهم وتتمثل في هذه الظاهرة  امتدادا لتلك الشجرة الشنقيطية العظيمة .

 

التفاصيل
رسالة الأدب

altرسالة الأدب عنوان واسع يمكن أن يكون موضعا لبحث مستقل يخضع للمعايير الفنية التي يلتزم بها الباحثون في بحوثهم الرصينة لكن المجال يضيق عن هكذا بحث لذالك فإننا سنحاول أن نستنطق العنوان من خلال عناوين فرعية نبرزفيها مفهوم الأدب وقيمته ورسالته التي يجب ان يعيها المعتني بالمجال الأدبي

ــ مفهوم الأدب:

إذا حاولنا أن نرجع إلى الاستعمال المبكر لكلمة الأدب عند العرب، فإننا نجد أن اسم الفاعل منها (آدب) قد ورد في الشعر الجاهلي في بيت لطرفة بن العبد في قوله:
ونحن في المشتاة ندعو الجفلى
لا ترى الآدب فينا ينتقر

التفاصيل
من أدب الصحوة

 

altعرفت الأمة الإسلامية صحوة جديدة قادها علماء عاملون ومصلحون مخلصون  من شتى أصقاع البلاد الإسلامية همهم الوحيد إيقاظ هذه الأمة الإسلامية من سباتها و الرقي بها إلى مكانتها اللائقة وتمكينها من قيادة نفسها بكامل الحرية وقد شهدت المجتمعات الإسلامية تغييرات جذرية في معظم الأفكار التي كانت سائدة قبل انتشار الصحوة المباركة سواء كانت افكارا سياسية او اجتماعية إلى غير ذالك.

التفاصيل
ترحيب بالشيخ فتى(شعر)

نهديكم  هذه القصيدة الترحيبية  للأستاذ بــابَّ ولد احمدُّو قالها ترحيبا بفضيلة الشيخ محمد عبد الرحمن ولد أحمد الملقب  (فتى) وقد خص موقع المستقبل بنسخة منها:

يقول:

altجـئنـا نـرحـب آلافـا مـؤلــفـة *** بشيخنا العالمِ النٍّحرير نجل فتىً 
مجددِ الدّعوة المقبول باعـثِها ***أصالـةً لـغـة ًروحـاً وفــلـســفــةً
تبارك الله من أعطـاه مـوهـبـةً***تـفـتّـقـت خلقـاً عـذباً ومـعـرفـــةً
ترحيبُنا يعكس الأفراح طافـحةً***ويعكس الحُبّ أضعافا مضاعفــــةً
بكَ الرِّياض اكتست عِزاً ومَفخرة***وأصبحت كعبة أخرى مـشـرَّفـةً
لكنها لم تـزل يـا شيـخ طالـبـة***مـنـكـم دروسـا ودوراتٍ مـكثـفـةً 
فدشنـوا اليوم فيها مِنبراً عبِقـاً***يُحيي قلوبـاً بهـا بـاتــت مـغـلًّـفـةً
وعُد إليها وعُد يا شيخُ تلقَ بها***قـلـوب حُـبٍ وآذانــاً مــشــنًّــفــةً

 

الأستاذ : بــابَّ ولد احمدُّو
بتاريخ 27_4_1434هـ , الموافق 9_3_2013 م

<< البداية < السابق 1 2 3 التالي > النهاية >>

JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL

مفاهيم 1434

جديد المطويات

مهرجان حداء الصحراء

صفحة الجمعية على